تروكاديرو – باريس

شقّة مساحتها 220 متراً مربّعاً تطلّ على برج ايفل

في مسكن رحّالتين وجامعيْ تحف فنية، تتلاعب ستيفاني كوتاس برموز المعمار الهوسماني لتنشئ بيئة عائلية في غاية الأناقة.

وتكشف كلّ غرفة عن ديكور مبتكر يجمع بين الفنّ المعاصر ومواد ثمينة مختارة بعناية: إذ تتضمّن قاعة الجلوس مطبخاً غير ظاهر للعيان حول فضاء مركزي معلّق. وتتناغم أرضية فرساي مع رخام المدخل الأبيض ومرآته كبيرة الحجم. وفي الغرفة الرئيسية، يسمح ستار كبير من الجبس المصبوب، يبلغ طوله 15 متراً، بإخفاء الأبواب. ويكسو المخمل الرمادي الداكن الألواح الجدارية المزدانة بالنقوش والمركّبة يدوياً. بساط من الحرير وطاولة صغيرة مصنوعة على المقاس من جلد السمك الثمين وستائر خضراء مائية ذات ألوان ولمسات مخملية.

ويتواصل المزج بين طيف متنوّع من المواد الاستثنائية في الحمّام الرخامي الملتحف بلون أخضر أنتيغوا. وأخيراً، تضفي خزانة الملابس المصنوعة من الخشب الثمين والمرآة والنحاس توقيع ستيفاني كوتاس الجريء على المسكن برمّته.